فرع الأمن الجنائي في اللاذقية يكشف شبكة تمتهن تهـ.كير الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي بقصد الابتزاز والتشهير والإساءة لأطباء ومحامين .. ويلقي القبض على بعض أفرادها

 الرئيسية أخبار الوزارة 

وردت معلومات إلى فرع الأمن الجنائي في اللاذقية حول وجود شبكة تدير مجموعات وحسابات وهمية على بعض مواقع التواصل الاجتماعي بقصد تهـ.ديد ضحاياهم ونشر صورهم والإساءة والتشهير بسمعتهم وتلفيق الأكاذيب ونشر الإشاعات وتهـ.كير حسابات وإعادتها وكل ذلك لتحقيق مكاسب مادية كبيرة.

نتيجة المتابعة الدقيقة وجمع المعلومات تمكن قسم مكافحة جـ.رائم المعلوماتية بالفرع المذكور من إلقاء القبض على شخصين من أفراد الشبكة هما المدعوان (محمد . ج) و(عيسى . ح) وبتدقيق أوضاعهما عثر بحق الثاني على أربع إذاعات بحث بجـ.رائم معلوماتية، وبتحري أجهزتهما الخليوية عثر ضمن جهاز الأول على مجموعة تسمى (شرطة الفيسبوك) التي يقوم بإدارتها مع شريكه المقبوض عليه الثاني إضافةً لثلاثين حساب آخر وعثر ضمن جهاز الثاني على سبعة صفحات وأربعة (كروبات) جميعها تستخدم لأغراض الابتزاز والتشهير والإساءة،منها كروب باسم (أخطاء عمليات التجميل) تديره المدعوة (رُسام . ف) والتي أُلقي القبض عليها وبالتحقيق مع المقبوض عليهم اعترفوا بقيامهم بنشر صور وإشاعات وافتراء وتلفيق أكاذيب والإساءة والتشهير بسمعة أطباء ومحامين وأشخاص آخرين وابتزازهم بمبالغ مالية كبيرة لقاء عدم التشهير بهم أو فضح خصوصيات أشخاص وذلك بكلمات مخلة بالآداب العامة ضمن صفحاتهم وكروباتهم المسماة { شرطة الفيسبوك ــ صفحة إعلانات سوريا ــ أخطاء عمليات التجميل ــ كيف تمكيجتي ــ كروبات ضحايا الطبيب فلان وفلان ..... والكثير من هذه الحسابات الوهمية } وقيامهم بإغلاق حسابات وتهـ.كيرها وإعادتها بالاشتراك مع أشخاص متوارين أغلبهم فتيات يعملن معهم وبعضهن خارج القطر.
مازالت التحقيقات مستمرة والأبحاث جارية عن المتوارين لكشف باقي المتورطين، وسيتم تقديم المقبوض عليهم إلى القضاء المختص.

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 4524