فرع الأمن الجنائي في دمشق يلقي القبض على (5) أشخاص يتاجرون بمادة المازوت المدعومة من الدولة

 الرئيسية أخبار الوزارة 

انطلاقاً من حرص وزارة الداخلية على ملاحقة الفاسدين وبخاصة ضعاف النفوس الذين يتلاعبون بقوت الشعب وبأسعار المواد المدعومة من الدولة بهدف تحقيق مكاسب مادية على حساب المواطن. ومن خلال المتابعة الحثيثة وتكثيف الدوريات، تمكن فرع الأمن الجنائي في دمشق من توقيف خمسة أشخاص يتاجرون بمادة المازوت المدعومة من قبل الدولة، حيث القي القبض على ثلاثة أشخاص منهم بالجرم المشهود أثناء قيامهم بتحميل وتعبئة مادة المازوت بواسطة عبوات وبراميل بلاستيكية على متن سيارة خاصة نوع ( سكودا) من ضمن غرفة على شكل مستودع في مدينة دمشق، تبين أنهم يدعون : ( متري . أ) و( عيسى . ز) و( محمد . ب)، وبالتحقيق معهم اعترفوا بقيامهم بشراء مادة المازوت من عاملين في المستودع المذكور بكميات تتراوح مابين (200 إلى 400 ) ليتر يومياً ونقلها على متن السيارة وبيعها بمحلة جرمانا في ريف دمشق لقاء ربح خمسين ليرة سورية عن كل ليتر .

القي القبض على العاملين في المستودع، وتبين أنهما يدعيان ( محمود. إ) و( محمود.ح ) وقدرت كمية المازوت المضبوطة بأكثر من /1000/ ألف ليتر مازوت، تم التحرز عليها وعلى مضختين كانتا تستخدمان بإفراغ وضخ مادة المازوت، وبالتحقيق معهما اعترفا بشراء مادة المازوت من سائقي السيارات العامة لقاء مبلغ ثلاثمائة ليرة سورية لليتر الواحد، ثم تجميع مادة المازوت ضمن المستودع المذكور وبيع الليتر بسعر يصل إلى /450/ أربعمائة وخمسون ليرة سورية.

تمت مصادرة السيارة المذكورة، واتخذت الإجراءات اللازمة بحق المقبوض عليهم ، وسلمت كمية المازوت المصادرة مع المضختين إلى مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك أصولاً.

ومازالت التحقيقات مستمرة مع المقبوض عليهم لكشف جميع المتورطين في القضية واتخاذ الإجراء اللازم بحقهم .

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 685