إلقاء القبض على مرتكبي جريمة قتل في منطقة السيدة زينب

 الرئيسية أخبار الوزارة 

وردت معلومات إلى شرطة ناحية ببيلا حول العثور على جثة مجهولة الهوية على طريق البحدلية التابعة لبلدة السيدة زينب، موضوعة في بناء قيد الإنشاء ضمن حقيبة قماشية مربوطة بخرطوم بلاستيكي. 

وبالكشف على الجثة تبين أن سبب الوفاة ناجم عن عملية خنق بالخرطوم الملفوفة به الجثة، ولم يتم التعرف عليها من قبل أحد، ولم تتوافر أية معلومات عن الفاعلين.

ومن خلال البحث والتقصي تبين أن الجثة تعود للمغدور ( د ، ش ) صاحب مصبغة في بلدة السيدة زينب ومن خلال العمل الدؤوب لكشف ملابسات الجريمة تمكنت شرطة ناحية ببيلا من التوصل إلى معلومة تكشف عن القاتل المدعو (ب، ع ) ومكان تواجده في منطقة جرمانا، وقامت بإلقاء القبض عليه، وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على قتل المغدور في المصبغة، بضربه بحجر على رأسه، وبعد تأكده من مفارقته الحياة قام بتبصيمه على أوراق عقود بيع فارغة، من أجل نقل أملاكه إلى اسمه، ثم قام بلف الجثة بشرشف أبيض وربطها بخرطوم بلاستيكي وتنظيف المصبغة لإخفاء معالم الجريمة، ثم اتصل بالمقبوض عليه (ف ، ع) طالباً منه إيجاد شخص لتهريبه خارج القطر، واشترى حقيبة قماشية، ووضع الجثة ضمنها ، ونقلها بسيارة عائدة للمغدور، وقام بسرقة شاشة من المصبغة وباعها في اليوم الثاني لأحد الأشخاص، واخبر زوجته قتله المغدور من أجل سلب أملاكه، وتحسين مستوى معيشتهما، وطلب منها نشر خبر عن قيام أحد الحواجز بتوقيفه للتمويه على موضوع تغيبه، تم توقيف زوجته ( هـ ، ح ) والتي اعترفت بذلك .

يجري العمل على تقديم المقبوض عليهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل .

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 2883